أقدم أصحاب مولدات الكهرباء الخاصة في بعلبك، عند الساعة الخامسة غروب اليوم، على إطفاء مولداتهم من دون سابق إنذار، وأقفلوا هواتفهم الخليوية،

وقد غمر الظلام كل أحياء المدينة وأسواقها بحسب ما أفادت الوكالة الوطنية للإعلام.

وتأتي هذه الخطوة السلبية بعدما لمس أصحاب المولدات إصرار وزارة الاقتصاد على تنفيذ قراراتها،

وإلحاح المشتركين على المطالبة بتركيب العدادات في منازلهم ومؤسساتهم،

خصوصا بعد رفع مقطوعية ال 5 أمبير بين 120 و135 ألف ليرة عن شهر تشرين الثاني الجاري.