ابن دبل فارقها باكراً…الشاب جورج زينة يرتاح من أوجاعه ويرحل إلى سماء الراحة الأبدية

توفي الشاب العشريني جورج زينة، ابن بلدة دبل، بعد صراع مع مرض أنهك جسده النحيل.

ونعاه رفاقه وأهله عبر مواقع التواصل الإجتماعي، بعبارات مؤثرة.

حيث كتب أحدهم “بعد صراع مرير مع المرض… جورج زينة الى الراحة الأبدية.

المرض لي فتك بجسمك وأتعبك واتعب اهلك ورفقاتك وأهل ضيعتك…”.

زر الذهاب إلى الأعلى